CNN عن "حرة خيبر": الحمم البركانية مشهد ساحر كأنه من كوكب آخر

تحظى المملكة العربية السعودية بمجموعة التضاريس المختلفة والمواقع السياحية الطبيعية، التي تجذب الأنظار إليها.

CNN عن "حرة خيبر": الحمم البركانية مشهد ساحر كأنه من كوكب آخر
تحظى المملكة العربية السعودية بمجموعة التضاريس المختلفة والمواقع السياحية الطبيعية، التي تجذب الأنظار إليها. وتعتبر "حرة خيبر" بالمدينة المنورة من أهم المعالم السياحية بالمملكة، ونظرا لأهمية الموقع فقد نشر موقع CNN بالعربية تقريرا مفصلا عنه. ووصف التقرير المشهد الساحر الذي يبدو وكأنه من كوكب آخر، يمكن مشاهدة حقل الحمم البركانية الخامدة في حرة خيبر بالسعودية، والتي تحتوي على مجموعة واسعة من أنواع الصخور البركانية والتضاريس الرائعة، والتي تشكلت عبر آلاف السنين. وتعد فوهة جبل الرأس الأبيض في حرة خيبر "أحد المعالم السعودية النادرة التي تخطف الأنظار"، وفقاً لموقع الرسمي للسياحة السعودية، "روح السعودية". وأشار الموقع إلى أن حرة خيبر، والذي يُعد أحد أكبر الحقول البركانية في المملكة العربية السعودية، مساحته تزيد على 14,000 كيلومتر شمال المدينة المنورة، وفقاً لموقع "earthobservatory" التابع لوكالة "ناسا" الفضائية. ويشرح المصور السعودي عبد العزيز الدخيل، لموقع CNN بالعربية أنه يوجد طريق إسفلتي ممهد يصل حرة خبير بشبكة الطرق الرئيسية بالبلاد، ولكن لا يوجد طريق إسفلتي يؤدي إلى الجبل مباشرة، ويتطلب الوصول إلى الجبل قطع مسافة على طرق رملية حتى أسفل الجبل. ويرى الدخيل، هو قائد ومؤسس فريق "إرث" للتوثيق الجوي، أن موقع حرة خيبر الذي يحتوي على فوهات بركانية غريبة ومميزة الشكل، يعد موقعاً عالمياً بما تحمله الكلمة من معنى، على حد تعبيره. ويشير الدخيل إلى أن وكالة "ناسا" اختارت موقع حرة خيبر ضمن أجمل 10 مواقع على الأرض شوهدت من الفضاء. وبالنسبة إلى الدخيل، فإن مشهد حرة خيبر يبدو في قمة جماله من الأعلى، ما دفع فريقه، "إرث" للتوثيق الجوي، المهتم بتوثيق المواقع الأثرية والطبيعية في البلاد، إلى وضعه ضمن المواقع الأولى للتوثيق. ومن أجل توثيق مشهد الفوهات البركانية من الأعلى، استعان الدخيل بطائرة شراعية ذات مقعدين في عملية التصوير الجوي، وفقاً لما ذكره. والجدير بالذكر، أن الدخيل تمكن من تحقيق أعلى رقم قياسي لتحليق طائرة شراعية بالمملكة، خلال عملية توثيقه الجوي لفوهة جبل البيضاء في حرة خيبر، حيث وصل إرتفاع الطائرة إلى 11,068 قدماً عن سطح البحر، بحسب ما قال. ويوضح الدخيل أن هذا الارتفاع هو الحد الأقصى للطائرة الشراعية، مشيراً إلى أنه كان يركز على التقاط صورة بأعلى ارتفاع ممكن لإظهار الحجم الهائل لفوهة جبل الأبيض، وربطه مع المعالم المشهورة الأخرى لحرة خيبر مثل جبل الرأس الأبيض، وفوهة بركان جبل القدر، وباقي معالم حرة خيبر. وكانت "سبق" زارت حرة خيبر عام ٢٠١٥ وبالتحديد "كهف أم جرسان" القريب من جبل الرأس الأبيض ويعد من أطول الكهوف على مستوى الوطن العربي؛ إذ يبلغ طوله أكثر من ١٥٠٠ متر وعرضه ٤٥ مترا وارتفاعه ٢٥ مترا ويتكون كهف أم جرسان من ٣ أجزاء.