يحدث مساء الجمعة.. خسوف شبه ظل جزئي للقمر تشهده المنطقة العربية

يشهد العالم مساء بعد غدٍ الجمعة 05 يونيو 2020م خسوف شبه ظل جزئياً للقمر، وسيكون الخسوف مشاهداً من معظم دول العالم ما عدا الأمريكيتين، ولكنه لن يكون ملاحظاً بالعين المجردة. وأوضح المهندس محمد شوكت عودة مدير مركز الفلك الدولي لـ"سبق" أن الناس وبشكلٍ عام لن يشعروا بحدوث الخسوف؛ لأنه خسوف شبه ظل جزئي، وليس خسوف ظل. وقال: سيبدأ الخسوف بمشيئة الله في الساعة 05:46 مساء بتوقيت غرينتش، وسيصل الذروة في الساعة 07:25 مساء بتوقيت غرينتش، وسينتهي في الساعة 09:04 مساء بتوقيت غرينتش، وسيخسف من القمر ما نسبته 57% من قطر قرص القمر. وقد يلاحظ حاد البصر اختلاف بسيط على إضاءة القمر قرب وقت الذروة. وأضاف: خسوف شبه الظل يختلف عن الخسوف العادي من حيث هيئة القمر ولمعانه وقت الخسوف، فعند خسوف شبه الظل، فإن القمر لا يدخل في ظل الأرض الكامل، بل يدخل في منطقة تسمى شبه الظل، وفي هذه المنطقة فإن جزءاً من أشعة الشمس يبقى واصلاً إلى القمر، وبالتالي فإن القمر لا يختفي تماماً وقت الخسوف، بل تقل إضاءته فقط، وحيث إن 57% من قرص القمر سيدخل في منطقة شبه الظل في هذا الخسوف، فإن بعض أجزاء القمر ستكون قريبة من منطقة ظل الأرض، وهذا الجزء من قرص القمر سيكون أعتم من غيره، وبالتالي فإن القمر وقت ذروة الخسوف سيكون على هيئة قرص جزء منه لا يبدو عليه الخسوف، في حين أن قسماً آخر سيكون أعتم بشكل قد تصعب ملاحظته بالعين المجردة. وبيّن الفلكي "عودة" أن الخسوف يحدث عندما تقع الشمس والأرض والقمر على استقامة واحدة، وتكون الأرض في المنتصف، فتحجب أشعة الشمس عن القمر، ولذلك يختفي القمر حينها، ولا يحدث الخسوف إلا عندما يكون القمر في طور البدر. ويكون الخسوف ملاحظاً بالعين المجردة عندما يدخل القمر في منطقة ظل الأرض سواء بشكل كلي أو جزئي. أما في حالة دخول القمر في منطقة شبه الظل فعادة لا يكون الخسوف ملاحظاً بالعين المجردة، إلا إن دخل جزء كبير من قرص القمر في منطقة شبه الظل.

يحدث مساء الجمعة.. خسوف شبه ظل جزئي للقمر تشهده المنطقة العربية
يشهد العالم مساء بعد غدٍ الجمعة 05 يونيو 2020م خسوف شبه ظل جزئياً للقمر، وسيكون الخسوف مشاهداً من معظم دول العالم ما عدا الأمريكيتين، ولكنه لن يكون ملاحظاً بالعين المجردة. وأوضح المهندس محمد شوكت عودة مدير مركز الفلك الدولي لـ"سبق" أن الناس وبشكلٍ عام لن يشعروا بحدوث الخسوف؛ لأنه خسوف شبه ظل جزئي، وليس خسوف ظل. وقال: سيبدأ الخسوف بمشيئة الله في الساعة 05:46 مساء بتوقيت غرينتش، وسيصل الذروة في الساعة 07:25 مساء بتوقيت غرينتش، وسينتهي في الساعة 09:04 مساء بتوقيت غرينتش، وسيخسف من القمر ما نسبته 57% من قطر قرص القمر. وقد يلاحظ حاد البصر اختلاف بسيط على إضاءة القمر قرب وقت الذروة. وأضاف: خسوف شبه الظل يختلف عن الخسوف العادي من حيث هيئة القمر ولمعانه وقت الخسوف، فعند خسوف شبه الظل، فإن القمر لا يدخل في ظل الأرض الكامل، بل يدخل في منطقة تسمى شبه الظل، وفي هذه المنطقة فإن جزءاً من أشعة الشمس يبقى واصلاً إلى القمر، وبالتالي فإن القمر لا يختفي تماماً وقت الخسوف، بل تقل إضاءته فقط، وحيث إن 57% من قرص القمر سيدخل في منطقة شبه الظل في هذا الخسوف، فإن بعض أجزاء القمر ستكون قريبة من منطقة ظل الأرض، وهذا الجزء من قرص القمر سيكون أعتم من غيره، وبالتالي فإن القمر وقت ذروة الخسوف سيكون على هيئة قرص جزء منه لا يبدو عليه الخسوف، في حين أن قسماً آخر سيكون أعتم بشكل قد تصعب ملاحظته بالعين المجردة. وبيّن الفلكي "عودة" أن الخسوف يحدث عندما تقع الشمس والأرض والقمر على استقامة واحدة، وتكون الأرض في المنتصف، فتحجب أشعة الشمس عن القمر، ولذلك يختفي القمر حينها، ولا يحدث الخسوف إلا عندما يكون القمر في طور البدر. ويكون الخسوف ملاحظاً بالعين المجردة عندما يدخل القمر في منطقة ظل الأرض سواء بشكل كلي أو جزئي. أما في حالة دخول القمر في منطقة شبه الظل فعادة لا يكون الخسوف ملاحظاً بالعين المجردة، إلا إن دخل جزء كبير من قرص القمر في منطقة شبه الظل.