وزير الخارجية الكويتي: مؤتمر المانحين يعطي أملاً لأمن واستقرار اليمن

أكد الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، وزير الخارجية الكويتي أن مؤتمر المانحين لليمن يوضح الدور القيادي للمملكة العربية السعودية واهتمام المجتمع الدولي بالأزمة الحالية لليمن، آملًا أن تعود الحياة الطبيعية والأمن والاستقرار لليمن. وقال: إن الجهود المكثفة من قِبل المملكة قادت إلى "اتفاق الرياض" وذلك لمحاولة سد الفراغات بين جميع الأطراف والمناقشة على طاولة الحوار في اليمن. وأشار في كلمته خلال أعمال المؤتمر الافتراضي، إلى دعم الكويت للجهود التي تطالب بوقف الأعمال القتالية على الفور، والتركيز على الطرق السلمية للوصول إلى تسوية سياسية عن طريق التفاوض. وأكد أن بلاده دائما داعمة لليمن وتقديم المساعدات اللازمة في القطاع الصحي والتعليمي، وبناء على تعليمات أمير دولة الكويت، موضحًا أن الكويت ستبقى ملتزمة في تعاونها تجاه اليمن وذلك لضمان الأمن والاستقرار في المنطقة، وأنها ستستمر في دعم الحكومة اليمنية وشعبها حتى وصولهم لبر الأمان والاستقرار السياسي.

وزير الخارجية الكويتي: مؤتمر المانحين يعطي أملاً لأمن واستقرار اليمن
أكد الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، وزير الخارجية الكويتي أن مؤتمر المانحين لليمن يوضح الدور القيادي للمملكة العربية السعودية واهتمام المجتمع الدولي بالأزمة الحالية لليمن، آملًا أن تعود الحياة الطبيعية والأمن والاستقرار لليمن. وقال: إن الجهود المكثفة من قِبل المملكة قادت إلى "اتفاق الرياض" وذلك لمحاولة سد الفراغات بين جميع الأطراف والمناقشة على طاولة الحوار في اليمن. وأشار في كلمته خلال أعمال المؤتمر الافتراضي، إلى دعم الكويت للجهود التي تطالب بوقف الأعمال القتالية على الفور، والتركيز على الطرق السلمية للوصول إلى تسوية سياسية عن طريق التفاوض. وأكد أن بلاده دائما داعمة لليمن وتقديم المساعدات اللازمة في القطاع الصحي والتعليمي، وبناء على تعليمات أمير دولة الكويت، موضحًا أن الكويت ستبقى ملتزمة في تعاونها تجاه اليمن وذلك لضمان الأمن والاستقرار في المنطقة، وأنها ستستمر في دعم الحكومة اليمنية وشعبها حتى وصولهم لبر الأمان والاستقرار السياسي.