مضاعفة التعقيم والتطهير.. إنهاء استعدادات المرحلة الثانية لاستقبال المصلين بالحرم

أوضح المتحدث الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ، هاني بن حسني حيدر، أن الرئاسة العامة أنهت كافة الاستعدادات لاستقبال المصلين بالمرحلة الثانية في المسجد الحرام بدء من يوم الأحد القادم الموافق ١ ربيع الأول، وسط منظومة متكاملة من الخدمات والإجراءات التي روعي فيها تكثيف الاحترازات الوقائية ضد فيروس كورونا المستجد (Covid-19).

مضاعفة التعقيم والتطهير.. إنهاء استعدادات المرحلة الثانية لاستقبال المصلين بالحرم
أوضح المتحدث الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ، هاني بن حسني حيدر، أن الرئاسة العامة أنهت كافة الاستعدادات لاستقبال المصلين بالمرحلة الثانية في المسجد الحرام بدء من يوم الأحد القادم الموافق ١ ربيع الأول، وسط منظومة متكاملة من الخدمات والإجراءات التي روعي فيها تكثيف الاحترازات الوقائية ضد فيروس كورونا المستجد (Covid-19). وذكر أن الرئاسة بتوجيهات مباشرة ومتابعة مستمرة من الرئيس العام الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس ضاعفت كافة أعمال التعقيم والتطهير في المسجد الحرام والمرافق التابعة له قبيل انطلاق المرحلة الثانية، حيث يعقم المسجد الحرام عشر مرات يومياً. كما أشار إلى أنه تم تخصيص مسارات خاصة للمصلين، من نقاط التفويج التي اختاروها من تطبيق (اعتمرنا)، تقودهم إلى المصليات المجهزة بالملصقات الإرشادية التي توضح أماكن الوقوف، مع تطبيق التباعد الاجتماعي بمسافة متر ونصف بين كل مصل. ولفت المتحدث الرسمي الانتباه إلى ضرورة الالتزام بالأوقات المحددة وفق التصاريح المصدرة، والتقيد بالإجراءات الاحترازية، والتدابير الوقائية، وارتداء الكمامات الطبية، وتعقيم الأيد بشكل مستمر، والتعاون مع منسوبي الرئاسة والجهات العاملة على خدمة المعتمرين والمصلين وعدم جلب الأطعمة والأشربة والالتزام بالأوقات المحددة دخولاً وخروجاً. وأكد حرص الرئاسة على تقديم خدمات متميزة وذات جودة عالية، نضمن من خلالها لقاصدي المسجد الحرام البيئة الصحية المثالية والمناسبة، لتأدية عباداتهم ومناسكهم بكل يسر وسهولة، في ظل ما تلقاه الرئاسة من الدعم غير المحدود من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله-