ليفربول يدفن نظارة كلوب وحذاء فان ديك.. ويستخرجها بعد 50 عاماً

قام نادي ليفربول، يوم الثلاثاء، بدفن كبسولة زمنية فولاذية، وذلك في مركز التدريب الجديد الخاص بالنادي البالغ قيمته "50 مليون جنيه إسترليني"، على أن يتم استخراج الكبسولة في عام 2070.وحسب التقارير

ليفربول يدفن نظارة كلوب وحذاء فان ديك.. ويستخرجها بعد 50 عاماً
قام نادي ليفربول، يوم الثلاثاء، بدفن كبسولة زمنية فولاذية، وذلك في مركز التدريب الجديد الخاص بالنادي البالغ قيمته "50 مليون جنيه إسترليني"، على أن يتم استخراج الكبسولة في عام 2070. وحسب التقارير الصحافية، افتتح بطل الدوري الإنجليزي مركز التدريب الخاص به الجديد "أكسا" ، وقام بدفن نظارات المدرب كلوب المميزة، إلى جانب زوج من الأحذية الخاصة بالمدافع الهولندي فان ديك وموقعة أيضا، مع قفازات الحارس البرازيلي أليسون، وذلك تكريما لـ 96 من ضحايا كارثة هيلزبره 1989، ومن أجل تذكير الأجيال القادمة بروح الماضي والنجاحات التي حققها جيل المدرب الألماني يورغن كلوب، بالفوز بلقب الدوري للمرة الأولى منذ 30 عاما، وقبلها تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا. وقال ليفربول في موقعه الرسمي: يتم الاحتفال بهذه المناسبة التاريخية من خلال دفن كبسولة زمنية فولاذية داخل المنشأة الجديدة تحتوي على قطع متعلقة بتاريخ النادي، ومن المقرر أن يتم فتح الكبسولة عقب مرور 50 عاماً، بهدف إظهار قوة وتاريخ "الريدز" للاعبين والمشجعين في المستقبل. وودع ليفربول مركز التدريب السابق "ميلوود" الأسبوع الماضي، بعد أن انتقل إليه في خمسينات القرن الماضي، وقال كلوب عن مركز التدريب الجديد: المرافق رائعة وسوف تنال إعجاب كل من تسنح له الفرصة لزيارة المركز، إنه مبنى رائع، لديك كل ما تحتاجه الآن وفي المستقبل.