«لن يخرج اليوم».. «لوك» يزف بشرى سارة لعشاق مارادونا

زف الطبيب المعالج لأسطورة الكرة الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا، بشرى سارة لعشاق قائد نابولي الإيطالي السابق، بشأن موعد خروج بطل العالم في مونديال 1986 من المستشفى التي أودع بها لأكثر من أسبوع. وأوضح الطبيب ليوبولدو لوك، في تصريحات صحفية أمام مستشفى بوينس أيريس؛ حيث يقضي مارادونا فترة النقاهة عقب إجراء جراحة ناجحة في الدماغ؛ أن تعافي مارادونا يسير في بشكل مثالي، وأن الخروج بات وشيكًا. وأضاف لوك: «لن يغادر دييجو المستشفى اليوم، لكنه سيخرج قريبًا.. إنه يتعافى بشكل جيد من جراحة في المخ وبعض المضاعفات.. هو يريد العودة إلى المنزل ونحن نقيم إمكانية ذلك.. لم شمل الأسرة إيجابي للغاية». وخضع بطل كأس العام في المكسيك 1986، لجراحة ناجحة لإزالة ورم دموي بالمخ، تم اكتشافه أثناء إجرائه فحصًا طبيًّا عامًّا، بعد أن تم احتجازه منتصف الأسبوع الفائت، في أحد مستشفيات العاصمة بوينس أيريس إثر معاناته من الاكتئاب والأنيميا. وعانى نجم برشلونة السابق من حالة نفسية سيئة، بالإضافة إلى إصابته بفقر الدم «الأنيميا»؛ ما أجبر مدرب لخيمناسيا لا بلاتا إجراء بعض الفحوصات، وهو من طلب احتجازه في المستشفى، بجانب الشعور بالاكتئاب. وطلب المدرب الحالي لفريق خيمناسيا لا بلاتا، مغادرة المستشفى، إلا أن الطبيب المعالج صرح بأن مارادونا ليس مستعدًّا الآن رغم التطور الإيجابي لأعراض الجراحة التي فسَّر أنها بسبب إدمان الكحول الذي عانى منه في الماضي. وأعلن الأطباء، في وقت سابق، أن أسطورة فريق نابولي الإيطالي، يعاني من الأرق، بالإضافة إلى مشاكل صحية أخرى أصابته على مدار السنوات الأخيرة، كما خضع لعملية جراحية في الركبة اليمنى. وأشارت مصادر طبية إلى أن التقييم الأوَّلي للعملية التي أشرف عليها الطبيب ليوبولدو لوك داخل مستشفى «أوليفوس»؛ أنها ناجحة وأزالت التجلط، فيما تجمَّع العشرات من محبي مارادونا يوميًّا لدعم الأسطورة الأرجنتيني. اقرأ أيضًا: طبيب مارادونا يكشف تطورات حالته الصحية عقب خضوعه لعملية جراحية بسبب الاكتئاب.. إيداع الأسطورة مارادونا في المستشفى

«لن يخرج اليوم».. «لوك» يزف بشرى سارة لعشاق مارادونا
زف الطبيب المعالج لأسطورة الكرة الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا، بشرى سارة لعشاق قائد نابولي الإيطالي السابق، بشأن موعد خروج بطل العالم في مونديال 1986 من المستشفى التي أودع بها لأكثر من أسبوع. وأوضح الطبيب ليوبولدو لوك، في تصريحات صحفية أمام مستشفى بوينس أيريس؛ حيث يقضي مارادونا فترة النقاهة عقب إجراء جراحة ناجحة في الدماغ؛ أن تعافي مارادونا يسير في بشكل مثالي، وأن الخروج بات وشيكًا. وأضاف لوك: «لن يغادر دييجو المستشفى اليوم، لكنه سيخرج قريبًا.. إنه يتعافى بشكل جيد من جراحة في المخ وبعض المضاعفات.. هو يريد العودة إلى المنزل ونحن نقيم إمكانية ذلك.. لم شمل الأسرة إيجابي للغاية». وخضع بطل كأس العام في المكسيك 1986، لجراحة ناجحة لإزالة ورم دموي بالمخ، تم اكتشافه أثناء إجرائه فحصًا طبيًّا عامًّا، بعد أن تم احتجازه منتصف الأسبوع الفائت، في أحد مستشفيات العاصمة بوينس أيريس إثر معاناته من الاكتئاب والأنيميا. وعانى نجم برشلونة السابق من حالة نفسية سيئة، بالإضافة إلى إصابته بفقر الدم «الأنيميا»؛ ما أجبر مدرب لخيمناسيا لا بلاتا إجراء بعض الفحوصات، وهو من طلب احتجازه في المستشفى، بجانب الشعور بالاكتئاب. وطلب المدرب الحالي لفريق خيمناسيا لا بلاتا، مغادرة المستشفى، إلا أن الطبيب المعالج صرح بأن مارادونا ليس مستعدًّا الآن رغم التطور الإيجابي لأعراض الجراحة التي فسَّر أنها بسبب إدمان الكحول الذي عانى منه في الماضي. وأعلن الأطباء، في وقت سابق، أن أسطورة فريق نابولي الإيطالي، يعاني من الأرق، بالإضافة إلى مشاكل صحية أخرى أصابته على مدار السنوات الأخيرة، كما خضع لعملية جراحية في الركبة اليمنى. وأشارت مصادر طبية إلى أن التقييم الأوَّلي للعملية التي أشرف عليها الطبيب ليوبولدو لوك داخل مستشفى «أوليفوس»؛ أنها ناجحة وأزالت التجلط، فيما تجمَّع العشرات من محبي مارادونا يوميًّا لدعم الأسطورة الأرجنتيني. اقرأ أيضًا: طبيب مارادونا يكشف تطورات حالته الصحية عقب خضوعه لعملية جراحية بسبب الاكتئاب.. إيداع الأسطورة مارادونا في المستشفى