لحماية المخزون التراثي.. اتفاقية بين بوابة الدرعية والملكية الفكرية

وقعت هيئة تطوير بوابة الدرعية مع الهيئة السعودية للملكية الفكرية، اتفاقية للانضمام للشبكة الوطنية لمراكز لدعم الملكية الفكرية، ودعم جهودها في رعاية حقوق الملكية الفكرية المرتبطة بموقع الدرعيّة

لحماية المخزون التراثي.. اتفاقية بين بوابة الدرعية والملكية الفكرية
وقعت هيئة تطوير بوابة الدرعية مع الهيئة السعودية للملكية الفكرية، اتفاقية للانضمام للشبكة الوطنية لمراكز لدعم الملكية الفكرية، ودعم جهودها في رعاية حقوق الملكية الفكرية المرتبطة بموقع الدرعيّة التاريخي لحماية تلك الحقوق واحترامها لما تمثله الدرعية من مخزون تراثي يعبر عن عمق ثقافي وطني. وأوضح الرئيس التنفيذي للهيئة جيري انزيريلو، أن الاتفاقية تمثل أهمية كبيرة لـ "بوابة الدرعية" في ظل سعيها إلى تنفيذ مشاريع مُبتكرة ومتطورة من أجل تحسين جودة الحياة في "جوهرة المملكة"، مشيراً إلى أن الاتفاقية تهدف إلى تقديم المساعدة في البحث ضمن قواعد بيانات الملكية الفكرية والتقنية وتحليلها، لتلبية الاحتياجات الفنية والأعمال، ورفع المعرفة بمميزات حقوق الملكية الفكرية بشكل عام، ومعلومات براءات الاختراع بوجه خاص. وحول أهداف "شبكة مراكز دعم الملكية الفكرية"، أكد رئيس هيئة تطوير بوابة الدرعية أن الشبكة تستهدف دعم تطور المؤسسات عن طريق تطوير نتائج البحث التقني، وتقديم عدد من الخدمات للمستفيدين، والتي من بينها مساعدتهم في خدمات البحث ضمن قواعد بيانات الملكية الفكرية والمعلومات التقنية، وتحديد مشاكل المؤسسات التقنية ومواضيع البحث داخل الجامعات والمعاهد البحثية، وتقديم معلومات عن آخر ما توصل إليه العلم في مختلف المجالات التقنية، والمشاركة في أنشطة رفع الوعي بشأن حقوق الملكية الفكرية، إضافة إلى المشاركة في تطوير النتائج البحثية، وتحديد الفرص الداعمة لجهود نقل التقنيات الحديثة. كما لفت انزيريلو إلى أن الاتفاقية تشمل أيضاً خدمات مقدمة من شبكة مراكز دعم الملكية الفكرية، والتي من بينها خدمة البحث الموضوعي، وخدمة متابعة أنشطة الابتكار والاختراع، وخدمة التوجه التقني التي تتيح تحديد المجالات التقنية المستقبلية الواعدة، وخدمة إعداد خرائط براءات الاختراع، وخدمة حرية الاستفادة من الملكية الفكرية، التي تتيح تحديد حقوق الملكية الفكرية غير المحمية في قطاع معين على المستوى الوطني، أو التي دخلت ضمن الملك العام والتي يمكن استغلالها والاستفادة منها، دون انتهاك حقوق أصحابها. وأضاف: "من بين خدمات الشبكة أيضاً خدمة البحث الببليوغرافي، وخدمة البحث والتحليل والإحصائي لبيانات قواعد الملكية الفكرية من أجل تحديد التطورات العلمية والتقنية؛ وخدمة سريان الملكية الفكرية، وخدمة البحث في حالة التقنية السابقة، وخدمة تقييم مخاطر انتهاك حقوق الملكية الفكرية، قبل تطوير منتج وتسويقه، بهدف تجنب دعاوى الانتهاك المكلفة". هذا وتقدم شبكة مراكز دعم الملكية الفكرية خدمات إرشادية وداعمة تشمل المساعدة في البحث عن المعلومات العلمية والتقنية الواردة في قواعد بيانات الملكية الفكرية المجانية أو التجارية وقواعد البيانات للمنشورات والمجلات العلمية والتقنية المجانية أو التجارية، والإرشاد والتوجيه بشأن الموارد اللازمة لدعم عملية الابتكار بوجه عام، بدءً من ابتكار وطرح فكرة إلى تسويق المنتج المحمي ببراءة الاختراع؛ إضافة إلى أن المركز يقدم خدمات الإرشاد والتوجيه بشأن استخدام براءات الاختراع، والنماذج الصناعية، والعلامات التجارية، وحقوق المؤلف. يذكر أن انضمام "بوابة الدرعية" للشبكة الوطنية لمراكز دعم الملكية الفكرية يأتي دعما لجهود الهيئة في تطوير المشاريع التنموية والاقتصادية والسياحية وتحسين جودة الحياة في الدرعية التاريخية، وتقديم المساعدة في البحث ضمن قواعد بيانات الملكية الفكرية والتقنية وتحليلها، لتلبية الاحتياجات الفنية والأعمال، ورفع المعرفة بمميزات حقوق الملكية الفكرية.