لاغارد: المركزي الأوروبي لن يفلس حتى إن تكبد خسائر!

شددت رئيسة البنك المركزي الأوروبي، كريستين لاغارد، اليوم الخميس، على أن البنك لا "يمكن أن يفلس ولا أن تنفد منه الأموال" حتى وإن تكبد خسائر في سندات بعدة تريليونات يوروهات اشتراها بموجب برامجه

لاغارد: المركزي الأوروبي لن يفلس حتى إن تكبد خسائر!
شددت رئيسة البنك المركزي الأوروبي، كريستين لاغارد، اليوم الخميس، على أن البنك لا "يمكن أن يفلس ولا أن تنفد منه الأموال" حتى وإن تكبد خسائر في سندات بعدة تريليونات يوروهات اشتراها بموجب برامجه التحفيزية. وأضافت لاغارد، ردا على سؤال من نائب إيطالي بالبرلمان الأوروبي، باعتباره المُصدر الوحيد لأموال البنك المركزي المقومة باليورو، سيظل نظام اليورو قادرا دوما على توليد سيولة إضافية على حسب الحاجة". وتابعت قائلة "لذا، وبطبيعة الحال، فإنه لن يفلس أو تنفد منه الأموال. إضافة إلى ذلك، لن تُضعف أي خسائر مالية، في حال حدوثها، قدرتنا على السعي إلى استقرار الأسعار والحفاظ عليه". وردا على سؤال آخر، قالت لاغارد إنه لا يوجد أساس قانوني يلغي البنك المركزي الأوروبي بموجبه الديون الحكومية التي يملكها. على صعيد آخر، دعت لاغادر إلى تطبيق خطة الانعاش الاقتصادي الأوروبية "فورا" في وقت تعطل المجر وبولندا إقرارها ضمن الاتحاد الأوروبي، قائلة "يجب أن تطبق على الفور". وأتى كلامها قبل اجتماع للدول السبع والعشرين الأعضاء عبر الفيديو في محاولة للخروج من الأزمة. وأوضحت لاغادر في مطلع مداخلتها "نستمر بمواجهة ظروف خطرة إن على الصعيد الصحي أو الاقتصادي". ولم تتطرق مباشرة إلى رفض المجر وبولندا للخطة الأوروبية، لكنها شددت على أهمية هذه الخطة البالغة قيمتها 750 مليار يورو "لتسهيل سياسات توسعية على صعيد الميزانية لا سيما في دول منطقة اليورو حيث هامش الميزانية محدود".