قوات حفظ السلام الروسية تنتشر في "ناجورنو كاراباخ"

انتشرت قوات حفظ السلام الروسية في إقليم ناجورنو كاراباخ الجبلي، اليوم (الثلاثاء) في إطار اتفاق لوقف إطلاق النار، الذي وقع ليلة أمس؛ لإنهاء ستة أسابيع من القتال العنيف بين القوات الأذربيجانية والأرمينية.

قوات حفظ السلام الروسية تنتشر في "ناجورنو كاراباخ"
انتشرت قوات حفظ السلام الروسية في إقليم ناجورنو كاراباخ الجبلي، اليوم (الثلاثاء) في إطار اتفاق لوقف إطلاق النار، الذي وقع ليلة أمس؛ لإنهاء ستة أسابيع من القتال العنيف بين القوات الأذربيجانية والأرمينية. وبموجب الاتفاق، ستحافظ أذربيجان على المكاسب الإقليمية التي حققتها في القتال، بما في ذلك مدينة شوشة ثاني أكبر مدن "ناجورنو كاراباخ"، على أن تتخلى القوات الأرمينية العرقية عن السيطرة على عدد كبير من الأراضي الأخرى من الآن وحتى 1 ديسمبر، وفقاً لـ"رويترز". وشدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، على أن الاتفاق يجب أن يمهد الطريق لتسوية سياسية دائمة للصراع الذي أودى بحياة الآلاف وتشريد عدد أكبر وهدد بجر المنطقة الأوسع إلى الحرب. من جانبه، بين زعيم "ناجورنو كاراباخ" أرايك هاروتيونيان، أنه لم يكن هناك خيار سوى إبرام اتفاق سلام بسبب خطر خسارة الإقليم بأكمله لصالح أذربيجان.