فاوتشي: الجائحة كشفت جوانب من العنصرية في أميركا

قال خبير علم المناعة الذي يقود جهود الاستجابة لفيروس كورونا في الولايات المتحدة يوم الأحد إن "تأثيرات للعنصرية لا يمكن إنكارها" أدت إلى تباينات صحية غير مقبولة اضرت بالأمريكيين الأفارقة والأميركيين من

فاوتشي: الجائحة كشفت جوانب من العنصرية في أميركا

قال خبير علم المناعة الذي يقود جهود الاستجابة لفيروس كورونا في الولايات المتحدة يوم الأحد إن "تأثيرات للعنصرية لا يمكن إنكارها" أدت إلى تباينات صحية غير مقبولة اضرت بالأمريكيين الأفارقة والأميركيين من أصل إسباني والأميركيين الأصليين خلال الوباء.

قال الدكتور أنتوني فاوتشي خلال حفل تخرج بجامعة إيموري "ألقى كوفيد- 19ضوءًا ساطعًا على إخفاقات مجتمعنا".

في حديثه عبر بث الكتروني من واشنطن، أخبر فاوتشي الخريجين في أتلانتا أن العديد من أفراد الأقليات يعملون في وظائف قد يتعرضون من خلالها لفيروس كورونا. وأضاف انهم يصبحون أكثر عرضة للعدوى إذا تعرضوا لارتفاع ضغط الدم أو أمراض الرئة المزمنة أو السكري أو السمنة، او غيرها.

واستطرد فاوتشي قائلا "الآن ، قلة قليلة من هذه الأمراض لها محددات عنصرية، الا انها ترتبط جميعها تقريبًا بالمحددات الاجتماعية للصحة التي يعود إلى الظروف غير المواتية التي يجد بعض الأشخاص الملونين أنفسهم فيها منذ الولادة فيما يتعلق بتوفر نظام غذائي مناسب ، والحصول على الرعاية الصحية والآثار التي لا يمكن إنكارها للعنصرية في مجتمعنا."