ضد رغبة سكانها.. "أردوغان" يدعو إلى تقسيم قبرص إلى دولتين

اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم (الأحد) خلال زيارة مثيرة للجدل إلى الشطر الشمالي من قبرص الذي تحتله أنقرة، أن "المحادثات حول الجزيرة المقسومة يجب أن يكون هدفها التوصل إلى تسوية على أساس دولتين منفصلتين.

ضد رغبة سكانها.. "أردوغان" يدعو إلى تقسيم قبرص إلى دولتين
اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم (الأحد) خلال زيارة مثيرة للجدل إلى الشطر الشمالي من قبرص الذي تحتله أنقرة، أن "المحادثات حول الجزيرة المقسومة يجب أن يكون هدفها التوصل إلى تسوية على أساس دولتين منفصلتين. وقال "أردوغان" في خطاب: "هناك شعبان ودولتان منفصلتان في قبرص، ويجب إجراء محادثات على أساس دولتين منفصلتين، وفقاً لـ"فرانس 24". وكانت المحادثات في السابق تهدف إلى إعادة توحيد الجزيرة المتوسطية المقسومة بين جمهورية قبرص العضو في الاتحاد الأوروبي، والشطر الشمالي الذي تحتله تركيا منذ غزو قبرص في 1974. وتأتي زيارة "أردوغان" إلى "جمهورية شمال قبرص التركية" التي لا تعترف بها سوى أنقرة وسط أجواء توتر شديد في الجزيرة وقد نددت بها جمهورية قبرص باعتبارها استفزازاً غير مسبوق. ويعتزم الرئيس التركي أيضاً زيارة منتجع فاروشا الساحلي المتنازع عليه بين الجانبين ويشكل رمزًا لتقسيم الجزيرة. ويحضر "أردوغان" عرضًا عسكريًا وسيتجول في منطقة فاروشا التي كانت توصف بأنها "جوهرة المتوسط"، وباتت تعرف بـ"مدينة أشباح" حيث إنها مقفرة ومحاطة بأسلاك شائكة منذ غزو تركيا شمال جزيرة قبرص عام 1974.