دفاع ليفربول يتعرض لضربة جديدة

تعرض نادي ليفربول الإنجليزي المثقل بالغيابات في صفوفه إلى نكسة جديدة، بإصابة قلب دفاعه جو غوميز في ركبته خلال معسكر منتخب "الأسود الثلاثة".وكان بطل إنجلترا تعرّض لضربة قوية الشهر الفائت بإصابة قلب

دفاع ليفربول يتعرض لضربة جديدة
تعرض نادي ليفربول الإنجليزي المثقل بالغيابات في صفوفه إلى نكسة جديدة، بإصابة قلب دفاعه جو غوميز في ركبته خلال معسكر منتخب "الأسود الثلاثة". وكان بطل إنجلترا تعرّض لضربة قوية الشهر الفائت بإصابة قلب دفاعه الدولي الهولندي فيرغيل فان ديك بقطع في الرباط الصليبي، أجرى على إثره عملية جراحية من المتوقع أن تبعده عن المنافسات حتى نهاية الموسم. كما سيغيب الظهير الأيمن ترنت ألكسندر أرنولد عن الفريق لمدة شهر كامل بعد تعرضه لإصابة في ربلة الساق خلال المباراة أمام مانشستر سيتي (1-1) الأحد في الدوري، في حين أن لاعب الارتكاز البرازيلي فابينيو الذي شغل مركز قلب الدفاع إثر اصابة فان دايك، يتعافى من إصابة في العضلة الخلفية للفخذ تعرض لها في المباراة أمام ميدتيلاند الدنماركي في دوري أبطال اوروبا أواخر الشهر الماضي. وقال مدرب إنجلترا غاريث ساوثغيت : لا يمكنني أن أحدد مدى خطورة الاصابة لأنه لم يخضع بعد للفحوصات. ما كان مزعجاً هو أنه كان يعاني من ألم شديد ولم يكن أحد حوله عندما أصيب. لم يعجبني هذا الأمر. نتمنى جميعنا الخير له وألا تكون الاصابة كما نتخيّل. وكان غوميز (23 عاماً) استدعي لتشكيلة إنجلترا التي ستلاقي جمهورية ايرلندا ودياً الخميس قبل مباراتيها ضد بلجيكا وآيسلندا في آخر جولتين من دوري الأمم الأوروبية.