خيبة في أوروبا.. الصحة العالمية تنبه من انتكاسة

مد وجزر هو حال الإصابات بكورونا في القارة العجوز، فلا تكاد تنخفض موجة المصابين حتى تعاود للارتفاع مرة أخرى، فبعد ستة أسابيع من التراجع، عادت أعداد المصابين إلى الازدياد.ارتفاع الإصابات 9%فقد أعلنت

خيبة في أوروبا.. الصحة العالمية تنبه من انتكاسة

مد وجزر هو حال الإصابات بكورونا في القارة العجوز، فلا تكاد تنخفض موجة المصابين حتى تعاود للارتفاع مرة أخرى، فبعد ستة أسابيع من التراجع، عادت أعداد المصابين إلى الازدياد.

ارتفاع الإصابات 9%

فقد أعلنت الإدارة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية أن عدد الإصابات ارتفع من جديد في أوروبا، بعد ستة أسابيع من التراجع.

وقال المدير الإقليمي للمنظمة في أوروبا هانس كلوغه في مؤتمر صحافي اليوم الخميس "الأسبوع الماضي، ارتفع عدد الإصابات بكوفيد-19 في أوروبا بنسبة 9% لتبلغ أكثر من مليون بقليل. يضع هذا الأمر حداً لتراجع واعد لعدد الإصابات الجديدة استمرّ ستة أسابيع، مع تسجيل أكثر من نصف (دول) منطقتنا عدداً متزايداً من الإصابات الجديدة".

كما أوضح أنهم لاحظوا تجدداً للطفرة الوبائية في أوروبا الوسطى والشرقية، حيث كانت المعدلات مرتفعة أصلاً.

إلى ذلك، دعا الأوروبيين للعودة إلى الإجراءات الأساسية لمكافحة الفيروس والنسخ المتحوّرة منه، من خلال استخدام الأدوات السارية وتسريع وتيرة التلقيح.

يشار إلى أن 2,6% من سكان الاتحاد الأوروبي تلقوا جرعتين من أحد اللقاحات المضادة لكوفيد-19 و5,4% جرعة واحدة على الأقل، حسب البيانات الرسمية التي جمعتها وكالة فرانس برس.