تقرير كويتي يحذر من تقويض الانتعاش الاقتصادي

حذَّر تقرير اقتصادي، أصدره بنك الكويت الوطني، من تقويض الانتعاش الاقتصادي وضعف الطلب على النفط، جرَّاء تراجع الأسعار وسط تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19». وتناول التقرير، ضغوط الطلب التي أثرت على أسعار النفط خلال سبتمبر في ظلّ تراجع أسعار العقود الآجلة لكلٍّ من مزيج خام برنت وغرب تكساس الوسيط بأكثر من 7% منذ بداية الشهر، فيما راجعت وكالة الطاقة الدولية ومنظمة أوبك، توقعات نمو الطلب العالمي على النفط في ظلّ إمكانية تراجع معدلات النمو بصفة دائمة والتحول السريع نحو مصادر الطاقة البديلة. وفق صحيفة الأنباء الكويتية. ووقع محمد باركيندو أمين عام «أوبك» بقاء مخزون النفط بدول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ببداية 2021 فوق متوسطة خلال 5 سنوات بهامش قليل ليتراجع دون ذلك المستوى بباقي فترات العام. وأضاف، خلال اجتماع عن بُعْد لوزراء الطاقة بدول مجموعة العشرين، أنَّ التوازن المتوقع بين العرض والطلب، سيفضي إلى بقاء المخزونات بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية خلال الربع الثالث من 2020 فوق أحدث متوسط في خمسة أعوام. مشيرًا في الوقت نفسه إلى أنَّ المخزونات ستتراجع بعد ذلك في الربع الرابع من 2020، لتبقى في حدود 123 مليون برميل فوق أحدث متوسط لخمسة أعوام.

تقرير كويتي يحذر من تقويض الانتعاش الاقتصادي
حذَّر تقرير اقتصادي، أصدره بنك الكويت الوطني، من تقويض الانتعاش الاقتصادي وضعف الطلب على النفط، جرَّاء تراجع الأسعار وسط تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19». وتناول التقرير، ضغوط الطلب التي أثرت على أسعار النفط خلال سبتمبر في ظلّ تراجع أسعار العقود الآجلة لكلٍّ من مزيج خام برنت وغرب تكساس الوسيط بأكثر من 7% منذ بداية الشهر، فيما راجعت وكالة الطاقة الدولية ومنظمة أوبك، توقعات نمو الطلب العالمي على النفط في ظلّ إمكانية تراجع معدلات النمو بصفة دائمة والتحول السريع نحو مصادر الطاقة البديلة. وفق صحيفة الأنباء الكويتية. ووقع محمد باركيندو أمين عام «أوبك» بقاء مخزون النفط بدول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ببداية 2021 فوق متوسطة خلال 5 سنوات بهامش قليل ليتراجع دون ذلك المستوى بباقي فترات العام. وأضاف، خلال اجتماع عن بُعْد لوزراء الطاقة بدول مجموعة العشرين، أنَّ التوازن المتوقع بين العرض والطلب، سيفضي إلى بقاء المخزونات بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية خلال الربع الثالث من 2020 فوق أحدث متوسط في خمسة أعوام. مشيرًا في الوقت نفسه إلى أنَّ المخزونات ستتراجع بعد ذلك في الربع الرابع من 2020، لتبقى في حدود 123 مليون برميل فوق أحدث متوسط لخمسة أعوام.