تدشين خطة موسم الزيارة للروضة الشريفة بالمسجد النبوي

دشن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي د. عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس خطة موسم الزيارة التي أعدتها وكالة المسجد النبوي لاستقبال الزائرين للروضة الشريفة ، وأوضح أن خطة الوكالة لاستقبال زائري المسجد النبوي راعت الخطط والسبل والإجراءات الاحترازية التي تتخذها حكومة المملكة في سبيل تحقيق المصلحة العامة والحفاظ على صحة وسلامة جميع الزائرين. وأضاف : أن الخطة عملت على تحقيق منظومة خدمات متميزة وذات جودة عالية تضمن للزائرين البيئة المثالية والمناسبة لتأديتهم عباداتهم ومناسكهم بيسر وسهولة، وتأمين ما تتطلبه الظروف الاستثنائية التي يمرّ بها العالم جرّاء الجائحة العالمية من متطلباتواحتياجات، وذلك في ظل الدعم السخي والعناية الكبيرة والرعاية الجليلة التي توليها القيادة الرشيدة -أيدها الله- للحرمين الشريفين وقاصديهما. من جهة أخرى التقى الرئيس العام قيادات وكالة المسجد النبوي ، مؤكدا خلال اللقاء أهمية تطوير منظومة الخدمات المقدمة وفق ما يتطلع إليه ولاة الأمر -يحفظهم الله- من رقي وتميز في الخدمات المقدمة للمصلين والزائرين، كما استعرض عدداً من الموضوعات والبرامج الهادفة لتسيير منظومة خدمات الوافدين إلى المسجد النبوي، وأبرز الخطط والبرامج التي بذلتها الوكالة، لأجل التعامل المرن مع العوامل المتغيرة التي تُوجب جائحة فايروس كورونا العالمية توفيرها لأجل تلبية جميع احتياجات قاصدي المسجد النبوي. وأشار معاليه إلى ضرورة الاستفادة المثلى من وسائل التقنية الحديثة في تطوير البنية التحتية الرقمية للوكالة، وتنفيذ ما تقتضيه الخطط والرؤى وتعظيم دورها في دعم مسيرة التنمية التي يشهدها الحرمان الشريفان.

تدشين خطة موسم الزيارة للروضة الشريفة بالمسجد النبوي
دشن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي د. عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس خطة موسم الزيارة التي أعدتها وكالة المسجد النبوي لاستقبال الزائرين للروضة الشريفة ، وأوضح أن خطة الوكالة لاستقبال زائري المسجد النبوي راعت الخطط والسبل والإجراءات الاحترازية التي تتخذها حكومة المملكة في سبيل تحقيق المصلحة العامة والحفاظ على صحة وسلامة جميع الزائرين. وأضاف : أن الخطة عملت على تحقيق منظومة خدمات متميزة وذات جودة عالية تضمن للزائرين البيئة المثالية والمناسبة لتأديتهم عباداتهم ومناسكهم بيسر وسهولة، وتأمين ما تتطلبه الظروف الاستثنائية التي يمرّ بها العالم جرّاء الجائحة العالمية من متطلباتواحتياجات، وذلك في ظل الدعم السخي والعناية الكبيرة والرعاية الجليلة التي توليها القيادة الرشيدة -أيدها الله- للحرمين الشريفين وقاصديهما. من جهة أخرى التقى الرئيس العام قيادات وكالة المسجد النبوي ، مؤكدا خلال اللقاء أهمية تطوير منظومة الخدمات المقدمة وفق ما يتطلع إليه ولاة الأمر -يحفظهم الله- من رقي وتميز في الخدمات المقدمة للمصلين والزائرين، كما استعرض عدداً من الموضوعات والبرامج الهادفة لتسيير منظومة خدمات الوافدين إلى المسجد النبوي، وأبرز الخطط والبرامج التي بذلتها الوكالة، لأجل التعامل المرن مع العوامل المتغيرة التي تُوجب جائحة فايروس كورونا العالمية توفيرها لأجل تلبية جميع احتياجات قاصدي المسجد النبوي. وأشار معاليه إلى ضرورة الاستفادة المثلى من وسائل التقنية الحديثة في تطوير البنية التحتية الرقمية للوكالة، وتنفيذ ما تقتضيه الخطط والرؤى وتعظيم دورها في دعم مسيرة التنمية التي يشهدها الحرمان الشريفان.