بعيداً عن الحمّى والسعال وفقدان الشم والتذوق.. 4 أعراض خفيفة لـ "كورونا"

14 نوفمبر 2020 - 28 ربيع الأول 1442 12:40 PM كشفت عنها دراسات ومصابون.. احصل على استشارة طبية لدى ملاحظتها تشمل الأعراض الرئيسة للإصابة بفيروس كورونا المستجد السعال المتواصل والحمّى وفقدان حاستَي الشم والذوق والشعور بضيق التنفس، إلا أن هناك أعراضاً "خفيفة" أقلّ شهرة كشف عنها أخيراً، مرضى تمّ تشخيص إصابتهم بـ"كوفيد-19".

بعيداً عن الحمّى والسعال وفقدان الشم والتذوق.. 4 أعراض خفيفة لـ "كورونا"
14 نوفمبر 2020 - 28 ربيع الأول 1442 12:40 PM كشفت عنها دراسات ومصابون.. احصل على استشارة طبية لدى ملاحظتها بعيداً عن الحمّى والسعال وفقدان الشم والتذوق.. 4 أعراض خفيفة لـ "كورونا" تشمل الأعراض الرئيسة للإصابة بفيروس كورونا المستجد السعال المتواصل والحمّى وفقدان حاستَي الشم والذوق والشعور بضيق التنفس، إلا أن هناك أعراضاً "خفيفة" أقلّ شهرة كشف عنها أخيراً، مرضى تمّ تشخيص إصابتهم بـ"كوفيد-19". وسلّط تقرير لصحيفة "ذا صن" البريطانية الضوء على أربعة أعراض خفيفة مرتبطة بفيروس "كورونا المستجد"، كشفت عنها دراسات ومصابون، مشددة على ضرورة الحصول على استشارة طبية لدى ملاحظتها. آلام في البطن أبلغ بعض مرضى "كوفيد-19" بتعرُّضهم لآلام في البطن قبل ظهور باقي الأعراض المعروفة للمرض. وأشارت دراسة نُشرت في المجلة الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمي، إلى أن المرضى قد يعانون مشكلات في الجهاز الهضمي، مثل الإسهال، عندما يصابون بفيروس كورونا. وحلّل الباحثون في هذه الدراسة بيانات 204 مرضى مصابين بـ"كورونا" بمقاطعة "هوبي" الصينية، واكتشفوا أن 48.5 % منهم وصلوا إلى المستشفى وهم يعانون مشكلات بالجهاز الهضمي مثل القيء والإسهال. التهاب في العينين وقالت الجمعية البريطانية لطب الأنف والأذن والحنجرة، إن التهاب ملتحمة العين قد يكون من أعراض الإصابة بـ"كورونا"، مشددة على أن العينين قد تكونان "بوابة" دخول الفيروس لجسم الإنسان. ضباب الدماغ ومن أعراض الإصابة بـفيروس "كورونا" التي لا يعرفها كثيرون "ضباب الدماغ" أو الإرهاق العقلي، حيث أبلغ مصابون عن تراجع مستوى تركيزهم على نحو كبير بعد أيام من الشعور باحتقان في الجيوب الأنفية والصداع. التعب الشديد وأبلغ مصابون بـ"كوفيد-19" عن شعورهم بتعب شديد قبل ظهور الأعراض الأخرى المعروفة، حيث ذكرت دراسة نشرت نتائجها في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية، أن ما يقارب 44 % من الذين نُقلوا للمستشفيات وثبتت إصابتهم بـ"كورونا" كانوا يعانون التعب والإرهاق والغثيان، لدرجة عجز كثيرين منهم عن الوقوف.