بعد أبريل "كارثي".. تحسن ثقة المصدرين الألمان في مايو

قال معهد إيفو، اليوم الثلاثاء، إن معنويات المصدرين الألمان تعافت بعض الشيء في مايو/أيار بعد أبريل/نيسان "كارثي"، والذي كان أول شهر كامل من إجراءات الغلق الشامل لمكافحة فيروس كورونا في أكبر اقتصادات

بعد أبريل "كارثي".. تحسن ثقة المصدرين الألمان في مايو
قال معهد إيفو، اليوم الثلاثاء، إن معنويات المصدرين الألمان تعافت بعض الشيء في مايو/أيار بعد أبريل/نيسان "كارثي"، والذي كان أول شهر كامل من إجراءات الغلق الشامل لمكافحة فيروس كورونا في أكبر اقتصادات أوروبا.وأضاف مركز الأبحاث الذي مقره ميونخ في إصدار شهري "عمليا، مازال كل قطاع يتوقع مزيدا من التراجعات، لكنها ستكون أقل حدة مما كان متوقعا في الشهر السابق".يقوم مؤشر إيفو للصادرات على مسح يشمل نحو 2300 شركة صناعية، وقد ارتفع في مايو/أيار إلى -26.9 من -50.2. والرقم قراءة صافية لعدد المجيبين الذين يتوقعون زيادة ناقصا منه عدد من يتوقعون انخفاضا.