بشكل مؤقت.. علامة «إتش أند إم» التجارية للملابس تغلق 800 فرع بالعالم

أعلنت شركة هينيز أند موريتز  إتش أند إم السويدية للملابس، اليوم الإثنين، أنها سوف تغلق 800 فرع لها على مستوى العالم، أي ما يمثل 16% من متاجرها. ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المتحدث باسم الشركة دومنيك روتيرز إن أغلبية فروع الشركة المفتوحة سوف تبقى على القيود المفروضة التي تحد من أعداد الزبائن، وأضاف أنه يتطلع الجميع؛ لإعادة فتح جميع الفروع عندما يكون الأمر آمناً، لكن الظروف ما زالت مليئة بالتحديات. شركة متعددة الجنسيات وشركة إتش أند أم (H&M أو Hennes & Mauritz AB) هي شركة سويدية متعددة الجنسيات لبيع الملابس بالتجزئة. وتشتهر شركة إتش أند إم بموضاتها السريعة لأزياء الرجال والنساء والمراهقين والأطفال. وتتواجد فروع الشركة في 62 دولة بها أكثر من 4500 متجراً، ويعمل بها حوالي 132,000 شخص (عام 2015). ولدى الشركة مراكز تسوق عبر الإنترنت في 32 بلداً. وتأسست محلات اتش آند ام هينز آند موريتز إيه بي H&M في السويد عام 1947، وهي شركة مدرجة في بورصة ناسداك ستوكهولم.  وتتركز فكرة العمل في إتش آند إم على تقديم منتجات عالية الجودة بأفضل الأسعار وبطريقة مستدامة. وفي عام 2016، بلغت مبيعات شركة إتش أند إم، شاملة ضرائب القيمة المضافة، نحو 223 بليون كرونة سويدية، ويعمل لدى الشركة أكثر من 161 ألف موظف.  إعادة تدوير الملابس وفي وقت سابق من شهر أكتوبر الماضي، أطلقت علامة إتش أند إم في السويد مشروع إعادة تدوير الملابس غير المرغوب فيها وحياكتها لقطع جديدة وأطلقت على المشروع اسم LOOOP. وأصبح بامكان عملاء إتش أند إم تقديم الملابس غير المرغوب لتقوم بإعادة تصميم موديلات جديدة بمساعدة نظام إعادة تدوير الملابس. هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها عرض نظام إعادة تدوير الملابس على بائعي التجزئة في المتجر، وتقدم H&M الآن للعملاء فرصة مشاهدة عمل الماكينة بحجم الحاوية، وهي تعيد تدوير المنسوجات القديمة إلى قطع جديدة. ويعد المشروع جزءًا من خطة أكبر؛ حيث تسعى إتش أند إم إلى إنتاج ملابس معاد تدويرها بالكامل. وتقوم العملية على تقنية تفكيك وتجميع الملابس القديمة في ملابس جديدة. يتم تنظيف الملابس وتمزيقها إلى ألياف ونسجها في خيوط جديدة تتم حياكتها بعد ذلك بما يتماشى مع آخر صيحات الموضة. وتستدعي عملية الانتاج استخدام بعض المواد الأولية من مصادر مستدامة أيضًا لكن بكمية قليلة. كما لا تدخل المياه والمواد الكيميائية في عملية الانتاج بهدف الحد من التأثير السلبي على البيئة. اقرأ أيضًا: مبيعات قياسية لمهرجان تسوق «يوم العزاب» في الصين «الصادرات» تطلق برنامج «صُنع في السعودية» أوائل 2021

بشكل مؤقت.. علامة «إتش أند إم» التجارية للملابس تغلق 800 فرع بالعالم
أعلنت شركة هينيز أند موريتز  إتش أند إم السويدية للملابس، اليوم الإثنين، أنها سوف تغلق 800 فرع لها على مستوى العالم، أي ما يمثل 16% من متاجرها. ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المتحدث باسم الشركة دومنيك روتيرز إن أغلبية فروع الشركة المفتوحة سوف تبقى على القيود المفروضة التي تحد من أعداد الزبائن، وأضاف أنه يتطلع الجميع؛ لإعادة فتح جميع الفروع عندما يكون الأمر آمناً، لكن الظروف ما زالت مليئة بالتحديات. شركة متعددة الجنسيات وشركة إتش أند أم (H&M أو Hennes & Mauritz AB) هي شركة سويدية متعددة الجنسيات لبيع الملابس بالتجزئة. وتشتهر شركة إتش أند إم بموضاتها السريعة لأزياء الرجال والنساء والمراهقين والأطفال. وتتواجد فروع الشركة في 62 دولة بها أكثر من 4500 متجراً، ويعمل بها حوالي 132,000 شخص (عام 2015). ولدى الشركة مراكز تسوق عبر الإنترنت في 32 بلداً. وتأسست محلات اتش آند ام هينز آند موريتز إيه بي H&M في السويد عام 1947، وهي شركة مدرجة في بورصة ناسداك ستوكهولم.  وتتركز فكرة العمل في إتش آند إم على تقديم منتجات عالية الجودة بأفضل الأسعار وبطريقة مستدامة. وفي عام 2016، بلغت مبيعات شركة إتش أند إم، شاملة ضرائب القيمة المضافة، نحو 223 بليون كرونة سويدية، ويعمل لدى الشركة أكثر من 161 ألف موظف.  إعادة تدوير الملابس وفي وقت سابق من شهر أكتوبر الماضي، أطلقت علامة إتش أند إم في السويد مشروع إعادة تدوير الملابس غير المرغوب فيها وحياكتها لقطع جديدة وأطلقت على المشروع اسم LOOOP. وأصبح بامكان عملاء إتش أند إم تقديم الملابس غير المرغوب لتقوم بإعادة تصميم موديلات جديدة بمساعدة نظام إعادة تدوير الملابس. هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها عرض نظام إعادة تدوير الملابس على بائعي التجزئة في المتجر، وتقدم H&M الآن للعملاء فرصة مشاهدة عمل الماكينة بحجم الحاوية، وهي تعيد تدوير المنسوجات القديمة إلى قطع جديدة. ويعد المشروع جزءًا من خطة أكبر؛ حيث تسعى إتش أند إم إلى إنتاج ملابس معاد تدويرها بالكامل. وتقوم العملية على تقنية تفكيك وتجميع الملابس القديمة في ملابس جديدة. يتم تنظيف الملابس وتمزيقها إلى ألياف ونسجها في خيوط جديدة تتم حياكتها بعد ذلك بما يتماشى مع آخر صيحات الموضة. وتستدعي عملية الانتاج استخدام بعض المواد الأولية من مصادر مستدامة أيضًا لكن بكمية قليلة. كما لا تدخل المياه والمواد الكيميائية في عملية الانتاج بهدف الحد من التأثير السلبي على البيئة. اقرأ أيضًا: مبيعات قياسية لمهرجان تسوق «يوم العزاب» في الصين «الصادرات» تطلق برنامج «صُنع في السعودية» أوائل 2021