المغربي بدر بانون يكشف دور مهاجم الاتفاق في انتقاله إلى الأهلي المصري

كشف المغربي بدر بانون، مدافع النادي الأهلي المصري، عن دور مواطنه وليد أزارو، مهاجم نادي الاتفاق، في إتمام صفقة انتقاله من الرجاء المغربي إلى القلعة الحمراء، خلال فترة الانتقالات الحالية.وانضم اللاعب صاحب الـ27 عامًا إلى صفوف الأهلي بموجب عقد يمتد لـ4 مواسم مقبلة، وبمقابل 2 مليون دولار حصل عليها الرجاء. وقال بانون في مقطع فيديو نشره الأهلي عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة: «سعيد بالانضمام لنادٍ كبير وأتشرف أنني سأكون لاعبًا فيه وأتمنى أن أكون عند حسن ظن الجماهير».وأضاف: «المفاوضات لم تستغرق وقتًا طويلًا وكان هناك شغل احترافي من أمير توفيق مدير تعاقدات الأهلي وتم إنهاء الأمور في قرابة الـ3 أيام». وتابع اللاعب المغربي: «تشاورت مع وكيل أعمالي وجاء قراري في النهاية الانضمام لفريق كبير مثل الأهلي، بعد حديث أمير توفيق معي وتم حسم الأمور وحدث الاختيار الأنسب بالنسبة لي». وأكمل: «وليد أزارو تحدث معي كثيرا عن النادي الأهلي وأشاد كثيرًا بالفريق وكان ممن أقنعوني باللعب للفريق الأحمر». وواصل: «الاحتراف الأوروبي حلم لكل لاعب؛ لكن قبل التفكير في أوروبا، لابد أن تطور نفسك لذلك وأعتقد أن اللعب للأهلي يفتح لي باب المجال للاحتراف الأوروبي». وأردف بانون: «لابد أن أوجه الشكر لفريق الرجاء الذي نشأت وتوجت بالألقاب فيه، للاعبين والجماهير والجميع على مساندتي ودعمي الفترة الماضية». واختتم: «الأهلي نادٍ كبير والرجاء أيضا، لكن الأحمر لديه شعبية خاصة في إفريقيا، ويتواجد دائما في نهائي البطولات القارية، إلى جانب اعتياده على الفوز بلقب الدوري المصري، لذلك أعرف أن اللعب للأهلي يجعلني دائما مطالبا بتحدي كافة الصعاب والمنافسة على الألقاب دائما». وأنهى بانون منذ أيام قليلة مشواره مع الرجاء المغربي بتوديع منافسات دوري أبطال إفريقيا 2020 من الدور نصف النهائي على يد الزمالك المصري، بعد الخسارة ذهاباً وإياباً بنتيجة 0-1 و1-3.

المغربي بدر بانون يكشف دور مهاجم الاتفاق في انتقاله إلى الأهلي المصري
كشف المغربي بدر بانون، مدافع النادي الأهلي المصري، عن دور مواطنه وليد أزارو، مهاجم نادي الاتفاق، في إتمام صفقة انتقاله من الرجاء المغربي إلى القلعة الحمراء، خلال فترة الانتقالات الحالية.وانضم اللاعب صاحب الـ27 عامًا إلى صفوف الأهلي بموجب عقد يمتد لـ4 مواسم مقبلة، وبمقابل 2 مليون دولار حصل عليها الرجاء. وقال بانون في مقطع فيديو نشره الأهلي عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة: «سعيد بالانضمام لنادٍ كبير وأتشرف أنني سأكون لاعبًا فيه وأتمنى أن أكون عند حسن ظن الجماهير».وأضاف: «المفاوضات لم تستغرق وقتًا طويلًا وكان هناك شغل احترافي من أمير توفيق مدير تعاقدات الأهلي وتم إنهاء الأمور في قرابة الـ3 أيام». وتابع اللاعب المغربي: «تشاورت مع وكيل أعمالي وجاء قراري في النهاية الانضمام لفريق كبير مثل الأهلي، بعد حديث أمير توفيق معي وتم حسم الأمور وحدث الاختيار الأنسب بالنسبة لي». وأكمل: «وليد أزارو تحدث معي كثيرا عن النادي الأهلي وأشاد كثيرًا بالفريق وكان ممن أقنعوني باللعب للفريق الأحمر». وواصل: «الاحتراف الأوروبي حلم لكل لاعب؛ لكن قبل التفكير في أوروبا، لابد أن تطور نفسك لذلك وأعتقد أن اللعب للأهلي يفتح لي باب المجال للاحتراف الأوروبي». وأردف بانون: «لابد أن أوجه الشكر لفريق الرجاء الذي نشأت وتوجت بالألقاب فيه، للاعبين والجماهير والجميع على مساندتي ودعمي الفترة الماضية». واختتم: «الأهلي نادٍ كبير والرجاء أيضا، لكن الأحمر لديه شعبية خاصة في إفريقيا، ويتواجد دائما في نهائي البطولات القارية، إلى جانب اعتياده على الفوز بلقب الدوري المصري، لذلك أعرف أن اللعب للأهلي يجعلني دائما مطالبا بتحدي كافة الصعاب والمنافسة على الألقاب دائما». وأنهى بانون منذ أيام قليلة مشواره مع الرجاء المغربي بتوديع منافسات دوري أبطال إفريقيا 2020 من الدور نصف النهائي على يد الزمالك المصري، بعد الخسارة ذهاباً وإياباً بنتيجة 0-1 و1-3.