السعودية تدين التفجير الانتحاري المزدوج وسط بغداد

أعربت وزارة الخارجية السعودية، الخميس، عن إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للتفجير الانتحاري المزدوج بساحة الطيران وسط العاصمة العراقية بغداد، والذي أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى.وجددت الوزارة

السعودية تدين التفجير الانتحاري المزدوج وسط بغداد
أعربت وزارة الخارجية السعودية، الخميس، عن إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للتفجير الانتحاري المزدوج بساحة الطيران وسط العاصمة العراقية بغداد، والذي أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى. وجددت الوزارة التأكيد على رفض المملكة القاطع للإرهاب بكافة صوره وأشكاله ومهما كانت دوافعه ومبرراته، مشددة على وقوف المملكة وتضامنها مع العراق ضد ما يهدد أمنه واستقراره. كما عبرت الوزارة عن العزاء والمواساة لذوي الضحايا ولجمهورية العراق حكومةً وشعباً، مع التمنيات للمصابين بسرعة الشفاء. يشار إلى أن تفجيراً انتحارياً مزدوجاً استهدف سوقاً شعبياً في منطقة ساحة الطيران وسط بغداد، التي غالبا ما تعج بالمارة. 35 قتيلاً و 100 جريح وأشار مراسل "العربية"، إلى سقوط 35 قتيلا ونحو 100 جريح، في التفجير الذي وصف بالخرق الأمني الخطير، لا سيما أن العاصمة العراقية كانت تشهد منذ أكثر من أسبوع استنفارا أمنيا غير مسبوق منذ مطلع الشهر الجاري. وكان الناطق الإعلامي باسم القائد العام للقوات المسلحة يحيى رسول أعلن في وقت سابق "وقوع اعتداء إرهابي مزدوج بواسطة إرهابيين انتحاريين اثنين فجرا نفسيهما عند ملاحقتهما من القوات الأمنية في منطقة الباب الشرقي ببغداد صباح الخميس". فيما ذكرت وزارة الداخلية أن رجلا فجر حزامه الناسف وسط باعة ومارة في السوق، وبينما كان عدد من الأشخاص يتجمعون في المكان، فجر انتحاري آخر نفسه.