ألمانيا تمدد قواعد التباعد لنهاية يونيو.. ولوكسمبورغ تتخفف

ذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية، الثلاثاء، نقلا عن مسودة وثيقة، لا تزال بحاجة لموافقة الحكومة الاتحادية، أن ألمانيا تعتزم تمديد العمل بقواعد التباعد الاجتماعي حتى 29 يونيو.وقالت الصحيفة إن التجمعات في

ألمانيا تمدد قواعد التباعد لنهاية يونيو.. ولوكسمبورغ تتخفف
ذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية، الثلاثاء، نقلا عن مسودة وثيقة، لا تزال بحاجة لموافقة الحكومة الاتحادية، أن ألمانيا تعتزم تمديد العمل بقواعد التباعد الاجتماعي حتى 29 يونيو.وقالت الصحيفة إن التجمعات في الأماكن العامة ستقتصر على 10 أشخاص بحد أقصى أو أفراد أسرتين. وأضافت أنه لن تكون هناك قيود على عدد من يتزاورون في البيوت على أن يراعوا الحفاظ على مساحات كافية فيما بينهم ووجود هواء متجدد في المكان.يأتي ذلك فيما أظهرت بيانات من معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية، الثلاثاء، أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا زاد 432 ليصل إلى 179,002. وكشفت البيانات أن عدد الوفيات المسجلة ارتفع بواقع 45 إلى 3302.ونقلت مجلة "فوكوس" عن وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) قولها إن الحكومة الألمانية تريد إنهاء تحذير السفر للرحلات السياحية إلى 31 دولة أوروبية اعتبارا من 15 يونيو إذا سمح وضع فيروس كورونا بذلك.وقالت إن وثيقة عن السياحة الأوروبية قد يوافق عليها مجلس الوزراء يوم الأربعاء أظهرت أن الحكومة تريد السماح بالسفر إلى 26 دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي وبريطانيا وكذلك الدول الأربع غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ولكن تنتمي لمنطقة شنغن المفتوحة الحدود وهي أيسلندا وليختنشتاين والنرويج وسويسرا.وفي لوكسمبورغ، أعلن رئيس الوزراء أنّ الدولة الأوروبية الصغيرة ستخفّف اعتباراً من الأربعاء القيود المفروضة منذ أكثر من شهرين للحدّ من تفشّي فيروس كورونا المستجدّ بحيث ستسمح للمقاهي والمطاعم بإعادة فتح أبوابها وستجيز أيضاً إقامة الاحتفالات الدينية والمدنية، ولكن في ظلّ شروط صارمة.ولوكسمبورغ دوقية تقع بين ألمانيا وفرنسا وبلجيكا ويبلغ عدد سكّانها 620 ألف نسمة وقد سجّلت لغاية اليوم أقلّ من أربعة آلاف إصابة بفيروس كورونا المستجدّ بينها 110 وفيات، في حين يتلقّى أربعة مصابين فقط العلاج في قسم العناية المركّزة.وكانت السلطات أغلقت المحال التجارية في هذا البلد في 18 آذار/مارس في محاولة منها للحدّ من تفشّي الوباء.