أذربيجان تُمهل أرمينيا حتى 25 نوفمبر للانسحاب من منطقة محتلة

أمهلت أذربيجان اليوم الأحد القوات المسلحة الأرمينية والمستوطنين الأرمينيين غير الشرعيين في منطقة كالباجار المجاورة لإقليم ناغورنو كاراباخ حتى الـ25 من نوفمبر(تشرين الثاني) الجاري؛ لإخلاء المنطقة بموجب اتفاق سلام جرى التوصل إليه بوساطة روسية لإنهاء أسابيع من القتال حول الإقليم.

أذربيجان تُمهل أرمينيا حتى 25 نوفمبر للانسحاب من منطقة محتلة
أمهلت أذربيجان اليوم الأحد القوات المسلحة الأرمينية والمستوطنين الأرمينيين غير الشرعيين في منطقة كالباجار المجاورة لإقليم ناغورنو كاراباخ حتى الـ25 من نوفمبر(تشرين الثاني) الجاري؛ لإخلاء المنطقة بموجب اتفاق سلام جرى التوصل إليه بوساطة روسية لإنهاء أسابيع من القتال حول الإقليم. وبيّن حكمت حاجييف، مستشار السياسة الخارجية للرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، أن بلاده وافقت على تمديد الموعد النهائي لانسحاب القوات المسلحة الأرمينية والمستوطنين الأرمينيين غير الشرعيين من كالباجار، وفقًا لـ"فرانس 24". وجرى التوصل في بداية الأسبوع الحالي إلى اتفاق سلام بين أرمينيا وأذربيجان برعاية روسية، يُنهي أحدث فصل من فصول هذا النزاع الدامي المديد. ويكرس الاتفاق المكاسب التي حققتها القوات الأذربيجانية على الأرض، وينص على التخلي عن مناطق إضافية لصالح باكو. وبدأت روسيا نشر نحو ألفَي جندي لحفظ السلام في "ناجورنو كارباخ" بعد الاتفاق.